الرئيسية < حول الجامعة < كلمة رئيس الجامعة  

كلمة رئيس الجامعة

مع إطلالة عام دراسي جديد يشرق على جامعة غزة الفتية ذات السمعة الطيبة، وبعد تخريج الفوجين الثالث والرابع (فوج الانتماء) يطيب لي أن أزجي التحية لكل من ينتسبون إلهيا من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية والعاملين فيها، ولأبنائي وبناتي طلبة الجامعة القدامى منهم والجدد، تحية لكم جميعاً مباركةً من أعماق قلبي، منكم ومعكم نصنع حاضرنا ونساهم في بناء مستقبلنا ورفعة شأن أمتنا العربية.

وإنه لمن دواعي سروري حقاً وبالغ اعتزازي أن أتقدم بجزيل الشكر والتقدير، لكل من قدّم لي التهاني على ثقة مجلس إدارة جامعة غزة،  بتكليفي رئيساً للجامعة.

تلك الجامعة الحديثة النشأة المميزة الأداء، التي مَنَّ الله عَلَيَّ أن أحمل أمانة رئاستها حالياً،  رفعة ومواكبة لدرب سبقنا فيه فرسان عظماء لا ننقصهم حقهم بذلوا قصارى جهدهم في تشييد هذا الصرح العلمي الشامخ؛ لتتبوأ جامعة غزة مكانتها بين الجامعات الفلسطينية، ونعاهدهم أننا سنسعى جاهدين للتميز والريادة على المستويين الداخلي والخارجي وفقاً لمعايير الجودة العالمية، وبالعلم وحده تبنى الأمم وتقوم الحضارات وتزدهر، فبكم ومعكم ستتحقق الأهداف والآمال،  التي نتمناها لجامعتنا الغراء،  ولوطننا الغالي ولفلسطيننا الحبيبة وعاصمتها القدس الشريف.

وإنني إذ أنتهز الفرصة لأعبر عن ثقتي الكبيرة في أسرة الجامعة، من الأكاديميين والإداريين، والخدمات المعاونة،والطلاب والطالبات، في العمل سوياً ويداً بيد تحت مظلة المشاركة في بناء هذا الصرح العلمي الشامخ، ومن أجل الارتقاء بالمسيرة التعليمية، وخدمة المجتمع وتنمية البيئة، منطلقين من مبدأ العلم أولاً، والبناء ثانياً، والطالب ثالثاً مع التركيز على التكنولوجيا ومتطلبات العصر الحديث، بما تملكه الجامعة من إمكانات وكفاءات.

سوف نبذل قصارى جهدنا لتقديم الدعم المتواصل، ونبني فكراً ناضجاً لأننا نطمح في تحقيق الرسالة المقدسة للجامعة رسالة الحضارة والتقدم للمجتمع الفلسطيني والمجتمع العربي، مهما واجهنا من صعوبات وتحديات، وعلى الرغم من كل التحديات والعقبات الحالية والمستقبلية، فإننا في جامعة غزة أكثر عزماً وتحدياً على الارتقاء بالأداء، ومواصلة العطاء والتميز الأكاديمي والمشاركة المجتمعية من أجل خدمة الأجيال وبناء الإنسان الفلسطيني ومجتمعه الذي هو جزء من المجتمع العربي.

فإن رسالة الجامعة مرتبطة بأهداف المجتمع الرامية إلى تعزيز معالم التنمية الشاملة، والرقي بوطننا فلسطين في شتى المجالات، ومن ثم فإن شعارنا منذ افتتاح الجامعة هو(جامعة غزة جامعة الكل الفلسطيني).

ونعاهدكم أننا في جامعة غزة سنبقى حريصين كل الحرص على مواكبة آخر التطورات الأكاديمية العالمية، وسنبقى نبراساً مضيئاً يشع علماً ومعرفة وفضيلة، ورفد المجتمع الغزي بالخريج الإنسان القادر على بناء وطنه، وخدمته وتطوره برغم كل التحديات والعقبات الحالية والمستقبلية، فإن جامعة غزة تزداد عزماً على الارتقاء والنهوض بالأداء ومواصلة العطاء والتميز الأكاديمي والمشاركة المجتمعية من أجل خدمة الأجيال وبناء الإنسان والمجتمع.

أبنائي الطلبة...

أرحب بكم في جامعة غزة في بداية عام دراسي جديد ومرحلة جديدة من مراحل حياتكم الدراسية، التي ستكون في جامعتنا متمنياً لكم دوام التوفيق والنجاح، وأن يكون هذا العام عاماً حافلاً بالعطاء والرقي، كما أتمنى لجامعتنا المزيد من التقدم والازدهار.

أتمنى لكم التوفيق والنجاح في مسيرتكم التعليمية، التي ستشكل ثمار وطننا الغالي فلسطين الذي نفتخر به وبعطائه، ونسعى إلى تحريره. 

 

الأستاذ الدكتور/ عبدالجليل حسن صرصور
                                   رئيس جامعة غزة